إجراءات أمريكية جديدة لتشديد الخناق على تمويل حزب الله

إجراءات أمريكية جديدة لتشديد الخناق على تمويل حزب الله

اتخذت الولايات المتحدة إجراءات جديدة لتشديد الخناق على مصادر تمويل حزب الله اللبناني.
فقد فرضت واشنطن عقوبات على أحد ممولي الحزب، وعلى ممثلها في إيران، فضلا عن خمسة كيانات مقرها في أوروبا وغرب أفريقيا والشرق الأوسط.

وقالت وزارة الخزانة الأمريكية، في بيان، إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على محمد إبراهيم بزي، ممول حزب الله، وعلى ممثل الجماعة في إيران، عبد الله صفي الدين.

وأضافت الوزارة أنها أدرجت على القائمة السوداء أيضا مجموعة خدمات الطاقة البلجيكية “غلوبال تريدينغ غروب”، وشركة المنتجات البترولية “يورو أفريكان غروب”، ومقرها غامبيا، وعلى ثلاث شركات مقرها لبنان.

وقال وزير الخزانة، ستيفن منوتشين، في بيان: “لا يمكن التغاضي عن الأفعال الوحشية والشريرة لأحد أبرز ممولي حزب الله”.

 

وأضاف: “هذه الإدارة سوف تفضح وتفكك شبكات الإرهاب لحزب الله وإيران في كل مكان، بما في ذلك تلك التي لها علاقة ببنك إيران المركزي”.

 

تأتي العقوبات ضمن سلسلة من الإجراءات الجديدة التي تستهدف إيران وحزب الله منذ انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من اتفاق إيران النووي الأسبوع الماضي.

 

وفي أحد أشد الإجراءات الرامية لتشديد الخناق حول عمليات إيران في الخارج والحرس الثوري الإيراني؛ فرضت الولايات المتحدة عقوبات على محافظ البنك المركزي الإيراني، ولي الله سيف، في وقت سابق هذا الأسبوع.

 

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، ونائبه نعيم قاسم. ودعمت دول الخليج تلك الإجراءات.

 

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري