إصابة 6 إسرائيليين بقصف “غلاف غزة” برشقات صاروخية

إصابة 6 إسرائيليين بقصف “غلاف غزة” برشقات صاروخية

أصيب 6 إسرائيليين بينهم 3 جنود، في قصف المقاومة الفلسطينية مواقع ومغتصبات صهيونية في “غلاف غزة” بالقذائف الصاروخية، وذلك عقب غارات صهيونية استهدفت مواقع للمقاومة،
واعترف الاحتلال الإسرائيلي بإصابة ثلاثة من جنوده و3 مغتصبين آخرين، جراء قصف المقاومة لمغتصبات “الغلاف” القريبة من قطاع غزة، بالقذائف الصاروخية والتي بلغت 114 قذيفة صاروخية منذ صباح الثلاثاء.
وأفادت القناة الصهيونية العاشرة بأن ثلاثة جنود أصيبوا جراء سقوط عدة قذائف هاون على المجلس الإقليمي “أشكول” في النقب المحتل، وصفت جراح 2 منهم بالخطيرة أحدهم حالته بالغة الخطورة.
فيما ذكر موقع “واللا” الصهيوني بأن أحد المغتصبين أصيب بجراح متوسطة في قصف أشكول، صباح اليوم وجرى إجلاؤه إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج، ومغتصبين آخرين أصيبا جراء قصف المقاومة لمستوطنة سديروت وجرء نقلهما للعلاج في مستشفى “برزيلاي”.
وأطلقت المقاومة الفلسطينية رشقات من الصواريخ  باتجاه مغتصبات “غلاف غزة” سجل سقوط عدد منها في مناطق مأهولة، وخلفت إصابات بالهلع والخوف وهروب عشرات المغتصبين صوب الملاجئ.
وفي السياق، قال الجيش الصهيونية إن صواريخ جديدة سقطت بمغتصبات “غلاف غزة” وتم اعتراض أخرى وانقطاع الكهرباء عن مغتصبة “أشكول” جراء الصواريخ.
كما دعا جيش العدو المتواجدين على سواحل مغتصبة “زيكيم” شمالي القطاع إلى إخلائه فورًا لعدم وجود غرف آمنة في المكان، في الوقت الذي طالب فيه الجيش سكان الغلاف بوجه عام بالتواجد قريباً من الغرف والأماكن الآمنة.
وفي السياق، قال الجيش الصهيوني إن صواريخ جديدة سقطت بمغتصبات “غلاف غزة” وتم اعتراض أخرى وانقطاع الكهرباء عن مغتصبة “أشكول” جراء الصواريخ.
ويعتبر إطلاق قذائف الهاون تجاه الأراضي المحتلة صباحًا أكبر كمية تطلق في يوم واحد منذ 4 سنوات تقريبًا-وفق المراسل العسكري لموقع “والا” أمير بوخبوط-، والذي لفت إلى أن التصعيد الحالي هو الأخطر منذ الحرب الأخيرة.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري