ارتفاع أعداد الأسرى الفلسطينيين المحكومين بالمؤبد إلى 502 أسيراً

ارتفاع أعداد الأسرى الفلسطينيين المحكومين بالمؤبد إلى 502 أسيراً

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن أعداد الأسرى الفلسطينيين المحكومين بالمؤبدات في سجون الاحتلال ارتفعت لتصل إلى(502) أسيرا، وذلك بعد ان أصدرت محاكم الاحتلال حكما جديداً بالمؤبد بحق الأسير القسامي “زياد عواد” من الخليل.
وأوضح الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشفر بأن محكمة عوفر العسكرية أصدرت حكماً بالسجن المؤبد مرتين إضافة إلى غرامة مالية تقدر 250( ألف شيكل) بحق الأسير المحرر في صفقة وفاء الاحرار زياد حسان عواد (45 عاما) من بلدة إذنا قضاء الخليل، وذلك بعد إدانته بقتل ضابط في الشرطة الصهيونية بعد إطلاق النار عليه  عام 2014، قرب مغتصبة “كريات أربع”.
وأشار الأشقر إلى أن الأسير عواد كان أطلق سراحه في صفقة وفاء الأحرار عام 2011، وأعاد الاحتلال اعتقاله في شهر يوليو من العام 2014، واتهمه بتنفيذ عملية قتل ضابط الاستخبارات في شرطة الاحتلال المدعو “باروخ مزراحي” وإصابه ثلاثة آخرين بمساعدة نجله “عز الدين” (18 عاما) في عملية “ترقوميا” غرب الخليل، وحكم عليه بالسجن المؤبد مرتين إضافة إلى 16 عام وغرامة مالية تقدر بـ(70 ألف دولار) كتعويض لذوى القتيل، وكانت النيابة العسكرية  في عوفر قد طلبت من المحكمة إصدار حكم بالإعدام بحقه، بينما قامت بهدم منزله بعد عام على اعتقاله.
وأضاف الأشقر بأن حكم المؤبد بحق عواد هو السابع منذ بداية العام الحالين وكانت أصدرت محاكم الاحتلال قبل أيام حكما بالسجن المؤبد بحق الأسير أمجد مصطفى النجار (37 عاما) من بلدة سلواد شمالي رام الله، وغرامة مالية 350 ألف شيكل، بتهمة المشاركة تنفيذ عملية أسفرت عن مقتل مغتصب وإصابة ثلاثة آخرين بجراح في شهر يونيو من العام 2015.
وبين الأشقر إلى أن حكم المؤبد هو حكم بالسجن مدى الحياة ويحدده الاحتلال ب 99 عاما (مؤبد عسكري)، ويفرضه الاحتلال على الأسرى الأمنيين الذين يتهمهم بقتل صهاينة سواء كانوا مغتصبين أو جنود، وكذلك على المسئولين عن توجيه العمليات الاستشهادية.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري