التلفزيون المغربي يصف السيسي بقائد الانقلاب ومرسي بالرئيس المنتخب (فيديو)

محمد الوزاني – المغرب العربي:

انطلقت سنة 2015 على وقع تغيير مفاجئ في الدبلوماسية المغربية تجاه الوضع في مصر منذ انقلاب الثالث من يوليو، حيث فاجئت القناة المغربية الأولى والثانية من التلفزيون الرسمي المغربي المتابعين، بوصف عبد الفتاح السيسي، بالمشير الذي قاد انقلاباً عسكرياً، بينما وصفت محمد مرسي بالرئيس المصري المنتخب.

وخلال تقرير على القناة الأولى عن الشأن المصري، استهلت القناة بتقديم التقرير حول الوضع في مصر بـجملة “عاشتْ مصر منذُ الانقلاب العسكري الذي نفذه المشير عبد الفتاح السيسي عام 2013 على وقع الفوضى والانفلات الأمنِي، حيث اعتمد هذا الانقلاب على عدد من القوى والمؤسسات لفرضه على أرض الواقع، وتثبيت أركانه”.

وعادت القناة الأولى في تقرير مفصل حول الإطاحة بالإخوان، إلى الانقلاب العسكرِي في الثالث من يوليوز 2013، لتعرج على ما أعقبه من اعتقالات، وأعمال قتل طالتْ 500 من المعتصمِين في ميدان رابعة العدويَّة بالقاهرة، كما ساقتْ تحليلًا لمدير المركز المغربي للدراسات الاستراتيجيَّة، محمد بنحمُّو، يعتبر فيه عزل مرسي إجهاضا للانتقال الدمقراطِي، ونسفًا للدستور الذِي اختاره المصريُّون فجرى تعطليه، راصدًا أفقًا ملبدًا للوضع المصري في ظل الاحتقان السياسي، إزاء قمع معارضي النظام بالبلد.

ولمْ تغفل القناة الإشارة إلى ردُود الفعل الدولية التي أعقبت فضَّ اعتصام رابعة، من خلال التنبيه إلى أنَّ دور العسكر في مصر يبعثُ على القلق، بعد التراجع عن استحقاقات قال فيها الشعب المصري كلمته.

القناة الأولى تطرقت في تقريرها إلى خروقاتٍ قالتْ: إنَّها شابتْ الانتخابات في مصر، من خلال إعلان فوز السيسي بنسبة 96 في المائة، على الرُّغم من حديث اللجنة العليا للانتخابات في البلاد عن مشاركة لمْ تتعدَّ 47 في المائة.

 

تعليقات (1)

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري