الولايات المتحددة تقرر سحب قواتها من سوريا

الولايات المتحددة تقرر سحب قواتها من سوريا

يمان الشامي – سوريا:

قال البيت الأبيض الأربعاء إن أمريكا “بدأت إعادة قوات للوطن مع انتقالها للمرحلة التالية في هذه الحملة”، مضيفا أن “الانتصارات على تنظيم داعش في سوريا لا تشير إلى نهاية التحالف العالمي أو حملته”.

وقال  المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن الولايات المتحدة “بدأت إعادة قوات من سوريا إلى الوطن مع انتقالها إلى مرحلة جديدة في الحملة ضد تنظيم داعش”، مضيفا “تلك الانتصارات على داعش في سوريا لا تشير إلى نهاية التحالف العالمي أو حملته، بدأنا إعادة القوات الأمريكية إلى الوطن مع انتقالنا إلى المرحلة التالية من هذه الحملة”.

ويأتي هذا الإعلان بعد ساعات من حديث مسؤولين أمريكيين عن أن الولايات المتحدة “تبحث سحبا كاملا لقواتها من سوريا”.

وفي وقت سابق، نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن مصادر أمريكية قولها إن واشنطن “تستعد لسحب قواتها بالكامل من شمال شرقي سوريا في تغيير مفاجئ لإستراتيجية الولايات المتحدة بالشرق الأوسط “.

وقال مصدر للصحيفة إن “الجيش الأمريكي يستعد لسحب قواته بالكامل من شمال شرقي سوريا، في خطوة قد تؤدي إلى زعزعة الإستراتيجية الأمريكية في الشرق الأوسط”.

وأضاف: “شرع المسؤولون الأمريكيون في إبلاغ شركائهم في شمال شرقي سوريا بخططهم، للبدء الفوري في سحب القوات الأمريكية من المنطقة”.

وأوضحت الصحيفة أنّ الخطوة الأمريكية “جاءت بعد اتصال هاتفي، الأسبوع الماضي، بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، عقب الإعلان عن عملية تركية مرتقبة وحدات حماية الشعب الكردية في منطقة شرق نهر الفرات.

بدورها نقلت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية عن مسؤول عسكري أمريكي قوله إن “قرار إدارة ترمب سحب جميع القوات الأمريكية من سوريا سينفذ في أسرع وقت ممكن”، لافتة إلى أن القرار “اتخذ أمس الثلاثاء”.

وأشارت في الصحفية في تقرير لها إن “الانسحاب الأمريكي المفاجئ من شأنه أن يثير تساؤلات حول ما إذا كان المسلحون سيكونون أكثر قدرة على استعادة قوتهم”، في إشارة لمقاتلي تنظيم  داعش.

وأضافت أن القرار الأمريكي “غير المتوقع” يأتي متزامنا مع تزايد التوترات بشكل حاد مع تركيا حليفة واشنطن والعضو الناتو التي توعدت بشن هجوم عسكري ضد القوات الكردية المدعومة أمريكيا في سوريا”، معتبرة الانسحاب فيما لو تم بمثابة “ضربة قوية للقوات الكردية السورية”.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري