بالفيديو: القسام يعرض فضيحة جديدة لجيش الاحتلال ويظهر عناصره يتجولون بكل أريحية

المصيدة – متابعات:

أظهر شريط فيديو حصلت عليه كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، انسحاب مقاتليها بكل أريحية وطمأنينة من فوق الأرض، بعد تنفيذهم عملية “خلف خطوط العدو” شرق مخيم المغازي وسط قطاع غزة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير.

وبيّن شريط الفيديو الذي نشرته فضائية الأقصى، مساء السبت، انسحاب عناصر القسام من فوق الأرض، بعد تنفيذهم عملية بموقع أبو مطيبق العسكري الإسرائيلي بتاريخ 19 يوليو الماضي، الذي وصلوا له عبر الأنفاق الأرضية.

ورصدت كاميرا جيش الاحتلال التي صورّت عملية الاقتحام أحد مقاتلي القسام وهو يحمل بندقية من نوع “إم 16” غنمها من أرض المعركة ويعود بها مع زملائه عبر الجدار الفاصل.

وقال بيان لكتائب القسام، حينها، “إنه وفي ضربةٍ جديدةٍ صادمةٍ ومذهلةٍ لجيش الاحتلال الهزيل، فقد تمكنت إحدى وحداتنا القسامية المختارة وعديدها 12 مجاهداً من التسلل إلى موقع “أبو مطيبق” العسكري، من خلال عملية إنزال خلف خطوط العدو، وتوزعوا إلى 4 كمائن، حيث مكث مجاهدونا 6 ساعات بانتظار قوات العدو”.

وأضاف “وكان باستطاعة المجاهدين خلال هذه الفترة اقتحام أيٍّ من المغتصبات المحيطة بالمنطقة، ولكننا في كتائب القسام آثرنا الاصطدام مع قوات جيش العدو، وتلقينه درساً عملياً من خلال المواجهة المباشرة، للانتقام من جنوده والدوس على رؤوسهم، ثأراً لدماء شهدائنا الأبرار الذين سفك المحتل دماءهم خلال عدوانه على القطاع وخاصة دماء الأطفال الأبرياء”.

وفي تفاصيل العملية، أوضح البيان أنه “فور وصول إحدى دوريات الاحتلال المكونة من أربعة جيباتٍ عسكريةٍ، قامت كمائن مجاهدينا الأربعة التي كانت منتشرة خلف خطوط العدو بمهاجمتها، وتمكن مجاهدونا بفضل الله تعالى من إبادة ثلاثة جيباتٍ، وأجهزوا على كل من كان بداخلها من مسافة صفر، فيما فر الجيب الرابع من المنطقة مذعوراً بعد الاشتباك معه”.

وأكمل “وقد قتل مجاهدونا في الاشتباك 6 من جنود الدورية وأصابوا عدداً آخر بجراح، وغنموا اثنتين من بنادق الجنود من طراز M16 ، وتحمل البندقية الأولى الرقم (9411130) فيما تحمل البندقية الثانية الرقم (9410759)، وقد عاد أحد عشر من مجاهدينا إلى قواعدهم بسلام تحفهم رعاية الرحمن، فيما ارتقى أحد مقاتلينا شهيداً خلال الاشتباكات”.

واعترف جيش الاحتلال، وقتها، بمقتل ضابط وجندي بالإضافة لإصابة 4 جنود آخرين في عملية التسلل.

تعليقات (1)

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري