بعد إعلان إيران مقتل همداني .. حزب الله يعلن مقتل قائد عملياته في سوريا

بعد إعلان إيران مقتل همداني .. حزب الله يعلن مقتل قائد عملياته في سوريا

يمان الشامي – سوريا:

أفادت مصادر إعلامية بمقتل قائد عمليات ميليشيا حزب الله اللبناني في سوريا حسن حسين الحاج خلال اشتباكات بريف إدلب.

ولم تصدر الميليشيا الشيعية حتى الآن أي بيان تنعى فيه الحاج، ولكن مصادر إعلامية قالت: إنه قتل في المعارك التي تشهدها المنطقة الواقعة بين ريف حماة الشمالي، وريف ادلب الجنوبي، بينما أشار ناشطون مؤيدون لحزب الله على مواقع التواصل الإجتماعي، أن الحاج، سقط اثناء تنفيذه لعملية نوعية في إدلب دون إعطاء مزيد من التوضيحات.

ويعرف القيادي، حسين الحاج، باسمي “الحاج ماهر” و “أبو محمد الاقليم”، وهو مكلف من قيادة الحزب بالإشراف على جبهات القتال بين ريف حماة الشمالي وريف إدلب، وقد شعل سابقاً منصب قائد عمليات منطقة القلمون.

ويعد الحاج أحد أبرز قيادات حزب الله العسكرية، وتعده بعض المصادر الإعلامية القائد الميداني “الفعلي” لكل قوات حزب الله في سوريا.

ويتزامن مقتل الحاج، مع إعلان إيران عن القيادي في الحرس الثوري الإيراني عن مقتل اللواء حسين همداني، منسق عمليات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، وهو ما فتح التساؤلات حول طريقة مقتل مثل هذه القيادات.

ويرى مراقبون أنه لا يمكن لهذه القيادات أن تكون قد قتلت في أرض المعركة، كما يحاول الإعلام التابع لإيران وحزب الله الترويج، لأنها لا تشارك في المعارك، بل تشرف عليها، وهو ما يؤكد وجود شيء مخفي حول طريقة مقتلهم.

ويؤكد مراقبون أن إعلان إيران عن مقتل الهمداني في أحد ضواحي حلب على يد داعش لا يتوافق مع المعطيات على الأرض، خصوصاً وأن “داعش” لم تنفذ أي عملية داخل مدينة حلب منذ أكثر من عامين، ولا تقاتل النظام على أي جبهة من جبهات حلب.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري