عشرات القتلى الموالين لحفتر في بنغازي.. وطبرق تعلن الحداد

عشرات القتلى الموالين لحفتر في بنغازي.. وطبرق تعلن الحداد

محمد الترهوني – ليبيا:

تدور منذ يومين مواجهات عنيفة في مختلف محاور مدينة بنغازي، بين قوات ما يُعرفُ بعملية الكرامة التابعة للانقلابي خليفة حفتر وبين قوات مجلس شورى ثوار بنغازي.

وعلى الرغم من أن الطيران التابع لقوات حفتر لم يفارق مدينة بنغازي، إلا أن قواته فشلت في تحقيق أي تقدم، ومنيت بخسائر كبيرة فادحة، كانت أغلبها في صفوف “الكتيبة 309” التي جاءت من طبرق لمساندة قوات حفتر.

وكان الناطق الرسمي باسم “الكتيبة 309” المنذر الخرطوش، قال في تصريحات صحفية: إن الكتيبة فقدت ما لا يقل عن عشرة عناصر تابعين لها، وأصيب العشرات منها بعد أن خاضت معارك شرسة في محور غرب بنغازي.

وأشار في تصريحات له، إنَّ أبرز القتلى هو الملازم أول المهدي طيب عبدالكريم الشريف، الذي توفي متأثرًا بجروحه، بعد كمين قامت به قوات مجلس شورى ثوار بنغازي.

وأعلنت مدينة طبرق الموالية لحفتر، الحداد في المدينة على أرواح القتلى الذين قضوا في معارك بنغازي، حيث نُكّست الأعلام وأُغلقت المحال التجاريّة.

وبحسب موقع “بوابة الوسط” الموالي لحفتر، فقد وصل عدد قتلى مدينة طبرق في معارك بنغازي لـ 34 قتيلاً منذ بدء الاشتباكات قبل يومين وحتى اليوم.

وفي ذات السياق، أفادت مصادر من مستشفى الجلاء بمدينة بنغازي، عن وصول أعداد كبيرة من القتلى والجرحى التابعين لقوات حفتر أغلبهم من المدنيين المعروفين باسم “الصحوات”، مؤكدة أن الطواقم الطبية بالمستشفى باتت عاجزة عن التعامل مع عدد الحالات القادمة إلى المستشفى، التي تحتاج إلى عمليات مستعجلة.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري