كوميديا الديمقراطية العربية …..26 حزباً يدعون بوتفليقة للترشح لولاية رابعة

كوميديا الديمقراطية العربية …..26 حزباً يدعون بوتفليقة للترشح لولاية رابعة

دعت مجموعة من 26 حزباً بقيادة وزير النقل عمار الغول السبت الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى الترشح لولاية رابعة في الانتخابات الرئاسية المقررة في 17 أبريل المقبل.

وقال الغول، الذي يرأس حزب تاج، في تجمع شاركت فيه هذه الأحزاب في فندق على مسافة 30 كيلومتراً غربي العاصمة الجزائر “نحن على استعداد كامل للدخول في الحملة الانتخابية”.

وضمت هذه “المجموعة من 26 حزباً من أجل الولاء والاستقرار” صوتها إلى جبهة التحرير الوطني (الحزب الحاكم) التي قال أمينها العام عمار سعيداني مجدداً إن مرشح الحزب هو الرئيس وإلى صوت الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد.

وكان السعيد قد صرح الخميس قائلاً “علينا ألا نخجل” بالقول إننا نريد “القيام بحملة لشخص عبد العزيز بوتفليقة”.

ودعا عمار الغول، المقرب من بوتفليقة، أحزاباً أخرى إلى الانضمام إلى مجموعته خلال هذا الاجتماع وفق ما أفادت القناة الثالثة من الإذاعة الوطنية.

يشار إلى أن هناك أكثر من 45 حزباً مرخصاً لها في الجزائر.

ولم يعلن بوتفليقة بعد عن نيته في الترشح إلى ولاية رابعة أم لا، وأمامه مهلة حتى 15 مارس المقبل.

وحتى الآن أعلنت 15 شخصية سياسية عزمها على الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة وأبرزهم رئيس الوزراء السابق علي بن فليس الذي هزمه بوتفليقة في انتخابات 2004.

وسحب 70 شخصاً ملفاً للترشيح خلال الأيام الأخيرة، الأمر الذي اعتبره الغول دليلاً على “أنها ستكون انتخابات مفتوحة”.

ويجب على المرشحين جمع 60 ألف توقيع من المواطنين المسجلين على القوائم الانتخابية في 25 ولاية من ولايات البلاد الثماني والأربعين، أي 1500 توقيع على الأقل في كل ولاية كي يؤخذ الترشيح في الاعتبار.

يذكر أن بوتفيلقة، البالغ من العمر 76 سنة، الذي يحكم البلاد منذ 15 عاماً، تعرض في العام 2013 إلى جلطة دماغية أدت إلى إبقائه في المستشفى 80 يوماً في فرنسا.

وظهر بوتفليقة، الذي لم يخاطب شعبه منذ مايو 2012، مراراً عبر شاشة التلفزيون بمناسبة زيارات ضيوف مع رئيس الوزراء عبد المالك سلال.

اترك رد

يجب ذكر المصدر عند النقل . موقع المصيدة الإخباري